الأحد، 25 مارس، 2012

بطاقة تهنئة بمناسبة عيد المرأة

بطاقة تهنئة
لكل نساء الدنيا
ومنذ الخليقة
أولاً
أمهات اليتامى
الأرامل
لكل امرأة مظلومة وقعت فريسة بين أنياب الوحوش
للاتي لا حيلة لهن بين من لا يعرفون المدنية
للـاتي أبين إلا أن يصنعن المجد لأنفسهن
رغم الحرمان ورغم تراجع سمو الإنسانية
للـاتي لم يُرخصنَ أنفسهن
للـاتي ليس همهن إظهار أنوثتهن للذئاب
لسيدات الفضيلة و العلم والكلمة والرأي والتربية
لسيدات الوفاء لأنفسهن
لحواء لزوجة فرعون وبنت شعيب العذراء مريم لأم موسى لآمنة الصدر
لكل امرأة تحمل رسالة و مبدأ
للعاملة للمعلمة والمدرسة و الأستاذة و ألمفكره والطبيبة
 لكل من تحدت وتتحدى الظلم والظالم
بفكرها وعقلها ونقائها  
للتي هي ترى أنها حرة بَنَت شخصها بشمائلٍ فاضلة
ولم يغريها التردي الذي يتطور لدى أغلب النساء
للتي هي
أم وأخت وجدة وحبيبة وبنت وصديقة لنساء كل الديانات
الفاضلات النجيبات الـلاتي تحصن بحصن الكرامة
و للاتي جُعل هذا العيد بسبهن
المظلومات . المعذبات بظلم جور الجائرين
ولكل امرأة علمت أن حقها ومكانتها هي من تصنعه لنفسها
ولا أحد يقدمه لها هدية
فكما النساء كذلك الرجال من لم يصنع الاحترام لشخصه فليس من أحدٍ يوقره
رأي ولكل لهُ الحقُ في رأي
أنا لا أظن مطلقاً أن هناك فئة وضعية تبجل المرأة أكثر من الله
فدين موسى وعيسى وكل الأنبياء وخاتمهم محمد صلوات الله عليهم هم من أكرموا المرأة أفضل تكريم
فقد قال المصطفى (ص)
خيركم من كان خيرُهُ لأهله وأنا خيركم لأهلي
لجميعكن وبعد
أحصد زهور الدنيا
من سهولها وجبالها
من الوديان والحقول
من ضفاف الأنهار

وأُقدمها بكل أمتنان

لكنَ أيتها المحترمات
وأُقدم لكن دعائي بالتوفيق ورُقي الحال

 

هناك 3 تعليقات:

  1. و لو متأخرة كثير
    لكن لك ألف شكراستاذ عماد العتبي تهنئتك وصلت الى أعماق القلب من ياسمين العربية الجزائرية

    ردحذف
  2. خَجِلٌ منكِ أيتُها ألياسمينة الجزائرية لشدة التأخير
    لروحك الطيبة أكآليل من الجوري واليآسمين

    ردحذف
  3. الف مبروك لكل امرء و كل عام وانت بالف خير و العقبة ل..100سنة

    ردحذف