الأحد، 25 مارس، 2012

رسالة لحائرة


وماذا بعد ؟

هل تراكِ أخذتي قرار

أن تبقين حياتي بلا استقرار

وبين الكر والفر 

وبين الشد والجذب

تعيش سعادتي

وماذا بعد ؟

وماذا بعد البعد

وهل لها من قرار

سفينة عواطفي المبحرةُ في محيطات 

أوهامكِ

حبيبتي


مترامية الأطراف أنتي

وكل بلدةٌ فيكِ لها ألف وجهةٌ وألف 
غاية

وكل وجهةٌ و غاية فيكِ أنا أحتلها

إلا النهاية فليس بعدها غير البداية

الحب فينا بات معذب

كلما أقترب البناء من تمامه

تعودين وتتمردين على الأحداث

سلسلةٌ أنتي من تكتب حلقاتها

الــــــــــمحتل أنا

و المُستَبد أنا

لا يا ملكتي

 فجنودي محبطين

ويا خوفي أن يتذمرون

فهم مني ومن أرضي

كلهم من طوعهم تغلغلوا في خدمتك

فجيوش الحب لم أُجند فيها مرتزقين

جنودي متعبين

و يا خوفي أن يهربون


و تصُبح مدننا بلا حب

وتعودين 

و تبعثين إشارات صريحة أن أجري خلفك

فأنا القبطان وأنتي الريح وأنتي الشراع

لا يا حبيبتي لا

لن تُسيرني رياحكِ كما تشاء

تحسبينها لعبة مسلية ها

لا يا حبيبتي ولا لا يا حبيبتي

فقد غدتُ أنسى حتى عواطفي

أجل غدتُ مُتعباً من دوامة لعبتكِ
 المسلية
بتي تتسلي بغلياني ليسَ إلا

أجل لو تدرين كم وكم متعبةٌ

عـــواطـــفي

 تغلي كالبركان في صدري

وتعودين وتبررين وتتباكيً على ألمي

وما تتأسفين

وتعودين وتقولين أنني حائرة

الم تقولين أن روحكِ تحتاج لتعيش 
بسلام

هنا وأنت وطني وكهفي

وتعودين وتقولين الغيرة تنهشني

ماذا 

نارٌ في الهشيم ؟

أتحسبينِ خلف الآفاق أنا من اللاهثين 

أ وما تعلمين بأني صاحبُ عقيدةٌ في
 الحب

لا

يا سيدتي فأنا خُلقتَ شهما

لا يا طفلتي 

عواطفي لن تكون دميتك المفضلة

لا ولا

لا سيدتي فأنا رجل




بطاقة تهنئة بمناسبة عيد المرأة

بطاقة تهنئة
لكل نساء الدنيا
ومنذ الخليقة
أولاً
أمهات اليتامى
الأرامل
لكل امرأة مظلومة وقعت فريسة بين أنياب الوحوش
للاتي لا حيلة لهن بين من لا يعرفون المدنية
للـاتي أبين إلا أن يصنعن المجد لأنفسهن
رغم الحرمان ورغم تراجع سمو الإنسانية
للـاتي لم يُرخصنَ أنفسهن
للـاتي ليس همهن إظهار أنوثتهن للذئاب
لسيدات الفضيلة و العلم والكلمة والرأي والتربية
لسيدات الوفاء لأنفسهن
لحواء لزوجة فرعون وبنت شعيب العذراء مريم لأم موسى لآمنة الصدر
لكل امرأة تحمل رسالة و مبدأ
للعاملة للمعلمة والمدرسة و الأستاذة و ألمفكره والطبيبة
 لكل من تحدت وتتحدى الظلم والظالم
بفكرها وعقلها ونقائها  
للتي هي ترى أنها حرة بَنَت شخصها بشمائلٍ فاضلة
ولم يغريها التردي الذي يتطور لدى أغلب النساء
للتي هي
أم وأخت وجدة وحبيبة وبنت وصديقة لنساء كل الديانات
الفاضلات النجيبات الـلاتي تحصن بحصن الكرامة
و للاتي جُعل هذا العيد بسبهن
المظلومات . المعذبات بظلم جور الجائرين
ولكل امرأة علمت أن حقها ومكانتها هي من تصنعه لنفسها
ولا أحد يقدمه لها هدية
فكما النساء كذلك الرجال من لم يصنع الاحترام لشخصه فليس من أحدٍ يوقره
رأي ولكل لهُ الحقُ في رأي
أنا لا أظن مطلقاً أن هناك فئة وضعية تبجل المرأة أكثر من الله
فدين موسى وعيسى وكل الأنبياء وخاتمهم محمد صلوات الله عليهم هم من أكرموا المرأة أفضل تكريم
فقد قال المصطفى (ص)
خيركم من كان خيرُهُ لأهله وأنا خيركم لأهلي
لجميعكن وبعد
أحصد زهور الدنيا
من سهولها وجبالها
من الوديان والحقول
من ضفاف الأنهار

وأُقدمها بكل أمتنان

لكنَ أيتها المحترمات
وأُقدم لكن دعائي بالتوفيق ورُقي الحال

 

رسالة لسيدة الحنان أمي الغالية


________________▓▓▓▓
_______________▓▓▓▓▓▓
_______________▓▓▓▓▓▓
______________ ▓▓▓▓▓▓▓
_____________ ▓▓▓▓▓▓▓▓
_____________ ▓▓▓▓▓▓▓▓▓
_____________▓▓▓▓▓▓▓▓▓▓
_____________██▓▓▓▓▓▓▓▓
____________ ████▓▓▓▓▓██
____________██████▓▓▓███
____________████████████
____________████████ ████
____________███ █████ ███
____________███ █████ ███
____________███ █████ ███
____▓▓▓____███ █████ ███
___▓▓▓▓▓__███ ██████ ██
__▓▓▓▓▓▓▓ ███ ███████ █
___█████__ ██ ████████▒
____███___▒▒▒█████████
___▓▓▓▓▓_ ▓▓██████████
__▓▓▓▓▓▓▓ ▓▓██████████
_▓▓ ▓▓▓▓▓▓▓ ██████████
_▓▓ ▓▓▓▓▓▓___▒▒▒▒▒▒▒
_▓▓ ▓▓▓▓▓____ ▒▒▒▒▒▒▒
_▒▒_█████____▒▒▒▒▒▒▒
____██████____▒▒▒▒▒▒
___███████____▒▒▒▒▒
___███████____▒▒▒▒▒
___███████____▒▒▒▒
____███_██_____▒▒▒▒
_____██_██_____▒▒▒▒
_____██_██_____▒▒██
_____██_██_____▒▒██
_____██_██_____██_█
_____██_██▓___ ██
_____▓▓________ █
.






أماه احضنيني وبطفولتي ذكريني
فالشيبُ صارَ يؤرقني

يُذَكُرني بأني لم أعد طفلا

العمر يمضي يا أمي
و في رأسكِ الشيب يحرقني

تجاعيد وجهكِ ترسم خارطة آلامكِ فتُعَذبني

أيا زهرةً حتى في ذبولها تعبق بالعطر وطيبهُ والشذى

أمي كم وكم أشتاق لأبكي على كتفك وأسيل أدمعي

الدنيا طعمها صار مراً في ريقي

صارت تخنقني

الطريقٌ طويل والمبتغى مجهول

الاتجاهات كثيرة

لا أعرف سبيلي بين زحمة الحياة

تائهٌ أنا فدليني

البحرٌ هائجٌ فأنقذيني

أمي يا طــــــــــــــــــوق نجاة

ويا خارطة طريق

خذي بيدي فلازلت طفلاً كما تحبين

أحتاجُ إليكِ

لدعائك . لإرشادك .

حبيبتي و غاليتي و روحي

دعيني أُقَبِل تلك اليدين ألتين ما انفكتا من

من التضرع والدعاء

وما غادرت يوماً حتى تُرشق خلفي الماء

أُمي لكم وكم رأيتكِ تحتفلين كالطفلةً حين تفرحين بنجاحي

حياكِ الله من مسبحةٍ مهللةٍ متقية

لله درك من خيمةٍ بفيها الوارف أحتمي

يا خبز وملح وماء حياتي

أماه أنتي أحلا وأغلى كائنٌ بحياتي

إن كان للدنيا عجائبٌ سبع فأنتي كٌل عجائب دنيتي

فأنتي داعيةٌ ومبشرة

للطيبة والنقاء والوفاء والتسامح

أيتها البليغة في القول والإيثار

كم جعتي لِتُشبعيني

كم رقعت ثوبك وفاخر اللبس تكسيني

كم وكم بكيتي وأحترق فؤادكِ علي

اعذريني إن كان العذُر يُنَجيني

اعذري طفولتي وإلحاحي على مصروفي

فقد كنتِ ولا زلتي أنتي ملاذي

اعذريني وإن لم أعذُر العوز حينها

فقد رأيت رفاقي يحملون الكثير من النقود ولم أعلم حينها كم كنتِ تفقدينها

اعذريني يا من لم تبخلي علي بحليتك وكل صيغتك

بالله عليكِ دعيني أُكَفِر عن ذنبي

بالله عليكِ لا تطئي الأرض بقدميكِ بل طئي وجهي بنعليكِ

فأنتي صنعتي لي الهيبة والكبرياء

أماه لم تكن ألعابي وحوائجي هي التي تشدني للعودة

حنانك من يؤنسني ويستعديني

أُمي يا روضتي و مدرستي وجامعتي

لليوم أذكر حين قلتي كن كالنخل شامخا باسقا مثمرا

أماه النخل لا يشمخ إلا بجذورٍ وأرضٌ طيبة وماءٍ طهورا

فأنتي جذوري وأنتي الأرض الطيبة ومن سقتني بلبنٍ طهور

تعلمت منكِ إن الإنسان لا يُقاس بالمال ولا الجمال

تعلمت منكِ أن الحب والخير مفتاحٌ للعطاء

تعلمتٌ أن الإنسان ضمير وعواطف

تعلمت منك أن أجري دموعي على أحزان غيري

تعلمت منكٍ أن أتوسد ضميري لأنام قريباً من رقيبي

أمـــــــــــاه

لقد تيقنت أن الابن هو ثمرة الأبوينِ وسرِ تمسكهم في الحياة

بل أن الابن هو سبيكة صنعها انصهار معدن الأم والأب

ففخراً وفخراً وألف فخرا

طوبى لمن كان له أماً وأباً كما أمي وأبي

و أنا عازم ومصمم لأنذر روحي ووجودي للذين خلقوني بأمر الله





 

أبحثُ عنكِ

أبحثُ عنكِ
ومــــــــا جُبت الطرقات مستهويٍ نكهتها

ومــــــــا تأملت حقول الورد مستنشقاً لعطرها

ومــــــــا تزينت بعيني لوحات الرسم أجملها

ومــــــــا رأيت في البلدات وجوهاً رغم زحمتها

ومــــــــا أطربت سمعي الأنغام   بكل ألحانها

ومــــــــا طابت لي القصص من كل رواياتها

ومــــــــا احتوتني الأرض وكل قصورها

ومــــــــا غُصت في البحار لأستكشف أعماقها

                          وما تنقلتُ في البلدان لأشاركها أعيادها 

ومــــــــا طلبت الروح دواءً لنيل شِفائها

ومــــــــا تصفحت الوجوه

لأَعجَب ببيضائها و شقرائها و سمرائها

و كذا العيون لا زرقائها و لا سودائها

وما أدعيت بأني كيوسفٌ لكنما

ما همت فيهن ومن حولي ألف زُليخة

وما بحثتُ في الآثار لأدرس أحوال سالف الأمم

ومــــــــا نقل خطواتي المتثاقلة حبي للسفر

أجوب الطرقات لا أرى ولا اسمع

الوعي فارقني

أبــــــــحــــثُ عنكِ أميرتي

فــــــــــــــقط كنتُ أبحث عنكِ

بلا يــــــــا سيدتي

كُنت أمارس البحثُ عنكِ

لم أُبالي للعناء ولا للنباح ولم أخشى حتى الرجم

رحالاً بين خطوط  الأرض الوهمية و بلا خريطةً تُدَليني

فقط بقلبٍ مُرهفٌ
نَــــــــــــعَــــــــــم

بَـــــــحَـــــــثتُ عنكِ فقط

لأنكِ من عمق حضارة كوكبٍ آخر

أجَــــــل  سيدتي رسمت صورتكِ

و قرأت حواراتك

أفكارُنا تَسيرُ بنفس الاتجاه

أنتي البيضاء أم ألسمراء أم الشقراء لا أُبالي

أنتي الشرقيةُ أم الغربية لا أهتم بهذا

فقد  رسمتكِ كما أحب

وكَتبكِ كما أريد

لم أركِ يوما

أتخيلك فقط

من الصلوات فجرها

ومن السوَرِ حَمدُها

ومن النساء  السيدة الأولى في دولة الحب

من الجواهر أنتي الحمراء ياقوتها

ومن الفصول ربيعها

ومن الأفكار أصوبها

ومن الجبال قمتها

ومن الزهور أوركيد

ومن البنَفسجِ ألوانها

أنتي ذالك الجبين المُشع بالخير

البُشرى هي في ملامح وجهكِ

يا أميرة الكلام والهمس والسكوت

يا مدينة التحدي و الاستسلام

يموت بين يديكِ اليأس ويحيى ألف أمل

مُذ عَشِقتُكِ ذُقتُ أنواع الألم

هجرني النوم وفَر مني الاستقرار

هَجَرَني حتى الدليل

ليس لأنكِ سلبتِني عقلي

فقط لأني لم أَجُدكِ

فقد صُرت لا أعي ما حولي

كل شيء متشابه متناثر

لا مروج لا أنهار ولا وديان

لا حقول ولا أشجار ولا صبيةٌ يلعبون

لا عِشاقاً ولا عاشقين

الأرض مستويةٌ لا ملامح لها ولا تضاريس

لا شيء غير الصحارى القاحلة

لم يُصادفني لا الربيع ولا المطر

ولم أرى ألوان قوس القزح

كل الألوان كانت رماديٌ وأَسوَدا

لم تعد هناك مسافات أقيسها

ولا ذكريات أتذكرها

ولا صوراً أتأملها

إنه العشق يجعلني متمردا

كالإعصار يجتاحني ويمزقني

فلم تنفعني تعويذات أُمي  المتلهفة لإنقاذي

فعبثاً كان تنقلها بين العرافات

حتى آلاف الفناجين قراءتها لم تُجدِ نفعاً

فالأمر تعدى حدود السيطرة

أفكار في مرحلة تمرد على النمطية

نـــــــعم يا سيدتي صرت متمردا

على الفصول والألوان والحقول

إنه الخوف يا سيدتي

الحب يحتضر

فمتى ينبثق فجر الحب

متى وليل الركود طويل مديد

متى تعودين وبين غيابك وحضوركِ ألف حَول يدور

وأبقى أنا ..... مُلازماً وحدتي

لا يا حبيبتي فهذا ليس عدلا

مـــــــتى لي من وهمكِ أنا أفيق

متى يحين لي أن أنساكِ فقد أغرقتني بجروح مـــــــالها أن تندمل

متى لها التضحيات أن تنتهي

أحب وأسافر وأضحي      

  وأنتِ سيدة الهروب

مـــــــــــــتى وأين وكيف

أجل فقد غدتي أقسى شيء مسيطر على في هذه الطبيعة

ولا شيء سيحررني من مقلتيكِ المتكحلة بوجع أل لا استقراري

آآآآآآآآه وألف آه

من قسوة سكنت روحكِ الملائكية

ولــــــــــــــــــــــــــــــــــــا تعلمين

أنه الحب

يجتاحني

ويُربكني

وليس ككل الحب

حُب امرأة واحدة تغني عن كل النساء

امرأةٌ أكونُ لها بالحب خَيرُ وَطَن

في زمن ألا وجود للحب الحقيقي

فمفاهيم الحب امتزجت بالملوثات

تعالي لصفوتي ونقائي

تعالي هنا ولتعانقي القيم الحقيقية

هنا و حيثُ الإنسان

هُنا وحيث الحب يصنع الأشياء الجيدة

بعيداً عن الابتذال

هنا يا مدرسة الشموخ والورع

هنا ليُحل الاطمئنان مَحَل الاضطراب

هُنا لتكتمل صلواتنا لا قُصرٌ ولا قَضاء

هُنا لنقيم كُل طقوس الحب اليَومية

تعـــــــــالي لنجدد القيَم المتملصة من الكثيرين

تعالي لتتعدد الألوان

ويكون الطعم لذيذ

وتتكون التضاريس

وتعود الصبية تلهوا بأزقتنا

ليحدث أجمل إعصار

ويذهب أسوأ هدوء

تعالي لنطفئ نيراننا المستعرة بجحيم الجليد

ولتتبدد أوهامنا

وينتصر الحب المقدس

بين ثنايانا ستبدو جميلة كل الصور

والحكايات تصبح إرثنا

أنا وأنتي

أنتي وأنا

حياتي وأنتي

حياتكِ وأنا

أنتي وحياتي

أنا وحياتكِ

تعالي لِنُظهر حقيقةُ الشيء الذي يدعيه الملايين

ولا يعونهُ الكـــــــــــــــثيرون

فالحُب لم يأتي عندهم عن نُضج ولا تفكير ولا أيمان

فقط كان غريزةٌ مُتعَطشة بِلا قِيَم

ولا يعلمون أن الحب هو من يصنع الإنسان

وملايين الكلمات والصلوات سأتلوها

فقط إن قُدِرَ لي أن ألقاكِ