الأحد، 12 فبراير، 2012

مع القديس فالنتاين

¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•
------------- (`'•.¸ (`'•.¸*¤* ¸.•'´) ¸.•'´) ------------
--------------- ♥ *..* {
volcano of emotion } *.* ♥ -------------
------------- (¸.•'´ (¸.•'´*¤* `'•.¸) `'•.¸) ------------
•¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•°°•.¸.•°°•.¸¸.•...

مع القديس (فالنتاين )
إليك يا قديس الإنسانية
وأنت ترخص دماك لأجلهم
ها هم الليلة يشربون نخب السعادة
ويدعون أنهُ عيدهم
قد تبادلوا الهدايا فهي مختلفة الأشكال
والرمز واحد
 دمك المسفوح
وأنا بكل إصرارٍ سأنعاك
وأبكي على ثراك
لراحة نفسك الطيبة سأُصلي
وأوقد ألاف الشموع
صحيح إن لكلٌ منا دين
لكن  ربنا واحد
وأشياء أخرى تجمعنا
الإنسانية....  الخير... وأحلام مذبوحة
وللحب ذبحوك
قرباناً قدموك
وكما على يد الظالم (كلاوديوس ) ماتت حُسن نواياك
و على جسر التنهدات عبرت آمالي
على ذكراك
سأنعى عواطفي
فعلى مذبح الحرمان ماتت مقاصدي
الحب الذي رسمته كالرحيق حين يعانق النرجس
و ألجوري وعطرهُ والندى  
وزقزقة طير الصباح
وعبق الأشجار
وعلى صوت الآذان
وقرع أجراس كنيستكم
و تعانق الحضارات
وسفَرٌ مابين غرب وشرق
قرب رياض الأطفال
تناثرت البهجة
و الود والعطف والحنان
للتي نست
ولا تعلم من أنا ولماذا أنا
متيمةٌ بكي كل أرواحي
فأين أنتي
يا سيدة النسيان
أو مدعية ألا مبالاة
فقد قصدتكِ ودونكِ ما مال الفؤاد عشقاً
هكذا هو جنوني أعشق عبر المسافات والزمن
هكذا تُسعد روحي بلحن أنينها والذكريات المؤلمة
مقتنع بهذا الحال
فقد قلت لنفسي مرارا
يكفيني من الهوى إني عشقتها
ولن أتراجع عن ودها
ولا أريدها أن تكون لي جسدا
فالروح تنتظر يوما
أن تكون بروحها مجتمعة
هذا وكفى
فتعالي إلي ولا تنظري بوجهي
فقط بروحكِ أحظري
ولو أبصرتي لما وجدتي ما فيه تُسَري
فمن بالأمس بروحه أحبكِ اليوم هو ليس إلا محتضرا
وما يفيق من بعدكِ
فقد تخضب بحناء الألم




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق