السبت، 23 فبراير، 2013

بلا وداع




ما أشده من وَجعٍ

ألمٍ لا يوصف

حينما ترى المحطات تكتظ بالمودعين

رباه من هذه المليارات السبع 

ليس يعنيني إلا واحداً 

وما حظيت به 

إليك الشكوى 

يا إلهي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق