الجمعة، 4 نوفمبر، 2011

امرأة مكابرة


لا تقولها العتبي 24-10-2011

على غير المألوف

سألتها مرة ومرة وألف مرة
...
أتحبينني ؟ ؟

أجابت أنت كأي صديق لا أكثر

تتميز عن معظمهم

قد تكون منهم أنت الألطف

قد تسحرني بحيائك و عباراتك و لحظاتك أو آرائك

قلت لها شكراً ...... فأجيبيني

قالت متهربةً .....

حين يؤتى ذكرك يرتعش كل وجودي

و أفخر دوماً أني أحظى بصديق مثلك تملك كل جميل الخلق

أنت الود أنت الرقة والإحساس أنت عاطفة أنت الإرهاف

أنت الزهر لا بل أن الورد يأخذ من روحك عطراً

أنت وفاءٌ أنت دواء جرحي الأكبر

لكنك يا عمري تبقى صديق لا أكثر

يا أنتي

أبقي رافضةً لعشقي

لكني أعلم

أنتي مولعةٌ ياعمري والحب بعينكي يفضح

لكني سأبقى طول عمري أسأل فهذا عندي أحلى أنواع العشقي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق